تعزية في وفاة الباحث والمؤرخ الأستاذ ابراهيم أبو بكر حركات

ببالغ الحزن والأسى تلقت وزارة الثقافة والشباب والرياضة نبأ وفاة المشمول برحمة الله الأستاذ ابراهيم أبو بكر حركات. وإثر هذا المصاب الأليم، نتقدم بصادق التعزية والمواساة إلى أسرته الصغيرة وعائلته الثقافية.

وإن المغرب الثقافي سيظل يحفظ للفقيد المحترم ما أسداه من أبحاث وخدمات جليلة للثقافة ببلادنا، وما مثله من قدوة مبدئية وسلوكية رصينة وحكيمة. تغمده الله بواسع رحمته وألهم ذويه الصبر الجميل، وإنا لله وإنا إليه راجعون.