مسؤولو وموظفو القطاعات والمؤسسات التابعة لوزارة الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، يتجندون للمساهمة في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا- كوفيد19″

في إطار جهود التضامن والتعبئة الوطنية للحد من تداعيات وباء فيروس كورونا المستجد، وتفاعلا مع التوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بإحداث “الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا- كوفيد19″، يعلن وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن مسؤولي قطاعات الثقافة والشباب والرياضة والاتصال والمؤسسات التابعة لها وأطر وموظفي الوزارة ، مركزيا وجهويا وإقليميا، استجابوا بتلقائية لهذه المبادرة الملكية السامية التي تأتي تكريسا وتأكيدا لمقتضيات الفصل 40 من دستور المملكة، وعبروا عن انخراطهم العفوي فيها واستعدادهم لتقديم مساهمات تتراوح بين راتب شهر كامل بالنسبة للمناصب العليا، في حين عبر الآخرون أنهم سوف لن يتأخروا عن القيام بواجبهم الوطني إسوة بباقي المواطنين والمواطنات.
وبهذه المناسبة، يهيب وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، بالحركة الرياضية بجميع مكوناتها (اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، الجامعات والجمعيات الرياضية)، وبكافة المقاولات الثقافية والفنية والأشخاص الذاتيين المنتسبين لقطاعات الثقافة والشباب والرياضة والاتصال، الانخراط في هذا العمل التضامني الوطني الذي يعكس التقاليد الراسخة والعريقة التي جُبِلَ عليها الشعب المغربي كتجسيد فعلي لمبادئ التكافل والتضامن.