السيد الحسن عبيابة يفتتح ورشة تكوينية لتطوير الكفاءات الوطنية ذات الصلة بالتهيئة الحضرية والعمرانية التاريخية

افتتح وزير الثقافة والشباب و الرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد الحسن عبيابة، بمعية السيد والي الرباط سلا القنيطرة، ظهيرة اليوم الجمعة بالجامعة الدولية الرباط، ورشة تكوينية لتطوير وتنمية الكفاءات الوطنية ذات الصلة بالتهيئة الحضرية في علاقتها بالمشاهد العمرانية التاريخية، بهدف توحيد رؤى كل الفاعلين بالمدن المغربية المسجلة على قائمة التراث العالمي.

وقد شارك في هذا اللقاء، الذي أطره خبراء مغاربة وأجانب، محافظو الآثار و التراث و مدراء الوكالات الحضرية المعنيون بإشكالية التنمية الحضرية والمحافظة على التراث العمراني و المعلمي، كما شكلت الورشة فرصة اجتمع فيها طلبة مدرسة الهندسة المعمارية والتصاميم التابعة للجامعة الدولية الرباط وطلبة المعهد الوطني لعلوم الآثار و التراث للإطلاع على أساليب التعمير الحديث وأدواته التقنية ونظمه وكذا الوثائق التوجيهية لليونيسكو المرتبطة بهذا المجال وما تحمله من مفاهيم تستحضر أبعاد المحافظة على المكونات الأثرية والمعالم العمرانية المادية والرمزية ومتطلبات التخطيط والتنمية الحضرية.

وعلى هامش هذه الورشة تم التوقيع على اتفاقية تعاون مشترك بين مديرية التراث الثقافي بقطاع الثقافة ومدرسة الهندسة المعمارية والتصاميم، تروم تعزيز سبل التعاون المشترك على المستوى الأكاديمي والعلمي بين الجانبين فى مجالات عديدة من قبيل تبادل الخبرات ورفع الكفاءة و تأطير البحوث الأكاديمية للطلبة و إقامة ورشات بحثية وأنشطة ثقافية.

و تعد هذه الورشة الثانية من نوعها التي تنظمها الوزارة بتعاون مع شركائها المؤسساتيين بعد تلك التي نظمت شهر نونبر الماضي.