بلاغ مشترك لوزارة الثقافة واتحاد كتاب المغرب

altتثمينا وتوطيدا لعلاقة التعاون والشراكة القائمة بين وزارة الثقافة واتحاد كتاب المغرب، استقبل السيد وزير الثقافة، محمد الأمين الصبيحي، مرفوقا بالسيدين رئيس الديوان ومدير الكتاب، كلا من رئيس اتحاد كتاب المغرب وأعضاء المكتب التنفيذي الجديد المنتخبين في المؤتمر الوطني الثامن عشر ، وذلك يوم الجمعة 21 شتنبر 2012 بمقر الوزارة بالرباط،

في البداية، رحب السيد الوزير برئيس الاتحاد وأعضاء المكتب، وهنأهم على الثقة التي حظوا بها من قبل المؤتمرين، وثمن التوجهات العامة التي وردت في كلمة المكتب التنفيذي في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الاتحاد الأخير، كما نوه بالمناخ الديموقراطي الذي دارت فيه أشغال المؤتمر، وبالنتائج التي خلص إليها المؤتمر والمكتسبات التي حققها.

وأطلع السيد الوزير أعضاء المكتب التنفيذي على عدد منالمشاريع والأوراش التي انخرطت فيها وزارته، وعلى رأسها المخطط الوطني حول التراث، والمخطط الوطني لدعم القراءة والكتاب، والميثاق الوطني للغات والثقافة، وتوقف عند المكانة الاعتبارية التي يحظى بها اتحاد كتاب المغرب، باعتباره مؤسسة ثقافية طليعية، منتجة لقيم الحداثة والتنوير. كما عبر الوزير بالمناسبة عن استعداد وزارته التام للتعاون مع الاتحاد ودعم مشاريعه الثقافية المستقبلية، مؤكدا في الوقت نفسه، أهمية مشاركة هذه المنظمة، باعتبارها محاورا وشريكا أساسيا للوزارة، في إغناء النقاش العمومي الذي ستطلقه الوزارة حول وضع ميثاق وطني للثقافة ، بشراكة مع الوزارة، كأرضية لصياغة الوثيقة الأساسية التي سيستند إليها إحداث المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، تنزيلا لمضمون الدستور الجديد للمملكة.

وعبر السيد الوزير، في نهاية اللقاء، عن استعداد وزارته التام لترجمة طموح الاتحاد ودعم مشروعه الثقافي الأول، الرامي إلى تنظيم مناظرة وطنية حول خمسينية الثقافة المغربية، فضلا عن تأكيده على استعداد وزارته للاستجابة للمطالب التي تقدم بها المكتب التنفيذي ، وذلك حسب الإمكانيات المتاحة للوزارة.

وزارة الثقافة

اتحاد كتاب المغرب