مشاريع قيد الإنجاز

vision2020

رؤية للثراث الثقافي 2020

vision2020

دعم المشاريع الثقافية 2017

da3m

جائزة المغرب للكتاب 2017

couver prix maroc livre min

مجلة الإحصائيات الثقافية

revue statist2013 2015

مؤسسـات تحـت الوصايــة

bnrm logo archive logo theatre logo

معاهـد التكـويـن

inba logo isadac logo insap logo

دلا ئــــــــــــــــل

biblio guide2 festiv guide2 salles guide2 salles guide2

بيانات الفاعلين في مجال الكتاب

affiche4 small

المعرض الدولي للنشر والكتاب

siel23

دار الشعر بتطوان

darchiirlink

بطـاقـة الفـنــان

carteartiste15

اجتماع لجنة الخارجية والدفاع بمجلس النواب

وزير الثقافة يعرض مشروع إحداث المؤسسة الوطنية للمتاحف

fondation_museعقدت لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية بمجلس النواب يوم الاثنين 7 دجنبر بمقر المجلس بالرباط، اجتماعا خصص لعرض ومناقشة مشروع إحداث المؤسسة الوطنية للمتاحف ( مشروع قانون رقم 09/01).
في بداية الجلسة قدم السيد وزير الثقافة السيد بسالم حميش عرضا لهذا المشروع، أبرز فيه الغايات التي أدت إلى صياغته . وذكر السيد الوزير أن الوضع الذي توجد عليه المتاحف ببلادنا  غير مرض ،ولا يستجيب لحاجيات الحفاظ على التحف و اللقى الثمينة التي تتوفر عليها الوزارة بالبنيات الحالية ؛كما أنه لا يغري الزوار والجمهور بارتياد هذه الأماكن ،التي تحمل على الرغم من ذلك تراثا أصيلا وغنيا ،يفوق في قيمته التاريخية و الحضارية ما يوجد لدى العديد من البلدان عبر العالم ؛و لكنه لا يحظى بالصيت و الجمهور الذي يستحقه. وأشار السيد الوزير بأن إحداث هذه المؤسسة يلتقي و تنسجم مع إرادة ملكية سامية ترغب في مقاربة جديدة لموضوع المتاحف التابعة للوزارة على الخصوص. وستعمل المؤسسة الجديدة،إضافة إلى حماية الرصيد المتحفي الوطني ،على المساهمة في إغناء المجموعة المتحفية والتشجيع على ارتياد هذا المجال من طرف السائحين والزوار من كل الأنواع والأعمار، والقيام بالدراسات العلمية، وتسويق المستنسخات وتنمية الموارد.
وستتمتع المؤسسة المرتقبة بالشخصية المعنوية والاستقلال المالي دون أن تكون مؤسسة تسعى للربح، بل ستعمل  في إطار المنفعة العامة. وبعد عرض السيد الوزير، تدخل بعض ممثلي الفرق البرلمانية من أجل إبداء رأيهم في الموضوع بينما أجل البعض الآخر التعبير عن موقفه إزاء المشروع إلى اللقاء المقبل.وتم الاتفاق آخر الجلسة على عقد لقاء للاستمرار في مناقشة المشروع وإدراج مقترحات التعديلات على فصوله، وذلك يوم الاثنين القادم 14 دجنبر 2009 على الساعة الثالثة زوالا.

لقاء تواصلي بالجماعة القروية أسرير إقليم كلميم

التأكيد على ضرورة استغلال الموروث الثقافي كدعامة أساسية في التنمية المحلية

 - أكد المشاركون في لقاء تواصلي نظم اليوم الثلاثاء بالجماعة القروية أسرير، التابعة لإقليم كلميم، على ضرورة استغلال الموروث الثقافي كدعامة أساسية لتحقيق التنمية المحلية .
وأبرز المشاركون في هذا اللقاء، الذي نظمته وزارة الثقافة بتعاون مع ولاية جهة كلميم-السمارة ووكالة تنمية أقاليم الجنوب ووكالات برنامج الأمم المتحدة للتنمية ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو)، المؤهلات الثقافية المتنوعة التي يزخر بها المغرب والتي ينبغي استغلالها والتعريف بدورها في التنمية المحلية من طرف المواطنين ومختلف الفاعلين المحليين .
وفي هذا السياق، استعرض السيد عمر أكراز عن وزارة الثقافة، الخطوط العريضة للبرنامج المشترك "التراث الثقافي والصناعات الخلاقة كقاطرة للتنمية بالمغرب 2008-2011"، الذي يندرج في إطار التعاون بين المغرب وهيئات الأمم المتحدة والممول من طرف صندوق إنجاز أهداف الألفية للتنمية .
وأوضح أن هذا البرنامج، الذي رصد له مبلغ خمسة ملايين دولار ويتم إنجازه على مدى ثلاث سنوات، يهدف إلى الاستفادة من التراث الثقافي من خلال تقوية مكانة هذا التراث وتعزيز الصناعات الخلاقة في سياسات واستراتيجيات التنمية البشرية ومحاربة الفقر .
وأشار السيد أكراز، خلال هذا اللقاء الذي نظم بمشاركة منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية وصندوقي الأمم المتحدة من أجل المرأة (اليونيفيم) والأمم المتحدة للسكان، إلى أن هذا البرنامج يتوخى الاعتراف بمؤهلات التراث الثقافي في التنمية الاقتصادية الاجتماعية وإدماجها في استراتيجية وطنية، وتعزيز قدرات الفاعلين في مجال التراث الثقافي لتحسين المحافظة على هذا التراث وتثمينه، بالإضافة إلى النهوض بالتقاليد والقيم الثقافية لتحقيق أهداف الألفية في مسلسل التنمية .
من جانبه، شدد المكلف بقطاع الثقافة بمكتب اليونيسكو بالرباط السيد محمد ولد خطار على ضرورة إعطاء الأولوية للثقافة والمرأة كرافعة للتنمية المحلية، مبرزا الأهمية التي تحظى بها المنطقة ضمن الموروث الثقافي والحضاري المغربي .
وذكر بأهمية هذا البرنامج المشترك في خلق فرص للشغل وتشجيع أنشطة مدرة للدخل وكذا تطوير سياحة ثقافية في المنطقة، مبرزا الاهتمام الكبير الذي توليه هيئات الأمم المتحدة المشاركة في البرنامج للتجارب والمشاريع التي يتم إنجازها بالمنطقة في إطار هذا المشروع .
من جهته، اعتبر والي جهة كلميم-السمارة السيد أحمد حيمدي أن المنطقة التي تعتبر تاريخيا ملتقى للثقافات تختزن إرثا حضاريا كبيرا من شأنه أن يشكل دعامة أساسية للتنمية بالمنطقة .
ويندرج البرنامج المشترك "التراث الثقافي والصناعات الخلاقة كقاطرة للتنمية بالمغرب" في إطار الاستراتيجية الوطنية للمغرب التي تروم محاربة الفقر والإقصاء الاجتماعي وجعل الثقافة قاطرة للتنمية المستدامة وإدماج المرأة والشباب في مسلسل التنمية وتثمين دورهما .
وتم على هامش هذا اللقاء التواصلي، إجراء زيارة ميدانية لبعض المشاريع التي استفادت من تمويل وتأطير هذا البرنامج، منها على الخصوص تعاونية لإنتاج الكسكس والعجائن والتعاونية النسوية "قافلة" لمنتوجات الصناعة التقليدية المحلية، بالإضافة إلى مشروع ترميم زاوية مولاي البشير والموقع التاريخي "أكويدر" ومتحف تغمرت .

المؤتمر العشرون للاتحاد العربي للمكتبات و المعلومات يعقد أعماله بالدار البيضاء

biblioتحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة و بتعاون مع وزارة الثقافة و مؤسسة الملك عبد العزيز آل سعود للدراسات الإسلامية و العلوم الإنسانية بالدار البيضاء؛ نظم الاتحاد العربي للمكتبات و المعلومات (أعلم) مؤتمره العشرين بالدار البيضاء تحت عنوان :
نحو جيل جديد من نظم المعلومات والمتخصصين : رؤية مستقبلية
انطلقت أشغال المؤتمر الذي ينضوي تحت مظلته خبراء المكتبات و الوثائق و المعلومات و النظم المعلوماتية في العالم العربي يوم الأربعاء 9 دجنبر بمقر مؤسسة الملك عبد العزيز آل سعود بالدار البيضاء، و انصبت الأشغال على تقديم ورقات علمية داخل جلسات شملت استعراض تجارب وطنية من مختلف الأقطار العربية، متناولة سؤال المعلومة و المعرفة و المحيط المعلوماتي بأدواته و خدماته و نظمه و طرائقه المتجددة في عالم يشهد طفرة معلوماتية و تواصلية غير مسبوقة، تستهدف توسيع خدمات المكتبات بأنواعها و كذا مراكز الوثائق و قواعد البيانات و بنوك المعلومات عبر إثراء المقتنيات و إتاحة الولوج إلى مصادر المعلومات و تدبيرها باستعمال مختلف الوسائل وأشكال المعالجات من برمجة و رقمنة و مكننة و أرشفة إلكترونية، و جعل ذلك كله في خدمة مختلف المستفيدين من أفراد و مؤسسات إدارية عمومية أو بحثية أكاديمية.
كما تميزت الجلسات العلمية باستعراض مشاريع كبرى توحد المشهد العربي في المجال المعني، و قد كان في طليعة تلك المشاريع مشروع الفهرس العربي الموحد.
و قد تواترت هذه الجلسات التي استمرت على مدى أيام 9 و 10 و 11 على النسق التالي :
 
الجلسة الأولى : جلسة علمية رئيسة
الجلسة العلمية  الثانية : خدمات المعلومات في بيئة  الجيل الثاني من الإنترنت
الجلسةالعلمية الثالثة : تنظيم المعلومات بين تطوير المعايير وتطبيقاتها
الجلسة العلمية  الرابعة : حماية حقوق الملكية الفكرية في الجيل الجديد من نظم  المعلومات
الجلسة العلمية الخامسة : تطوير البرامج الأكاديمية لإعداد الكفايات الجديدة  من اختصاصي المعلومات
الجلسة العلمية السادسة : تقنيات المعلومات وتطبيقاتها في مؤسسات المعلومات
 الجلسة العلمية السابعة :     التحليل الموضوعي للمعلومات في ظل بيئة حديثة
الجلسة العلمية الثامنة : تطبيقات الويب 02 في المكتبات ومرافق المعلومات ( المكتبات 02 )
الجلسة التاسعة : التوجهات الحديثة في إدارة المعلومات والمعرفة
الجلسة العلمية العاشرة : التطبيقات الحديثة لإدارة المعلومات والمعرفة في المؤسسات
الجلسة العلمية الحادية عشر : قواعد المعرفة ومستودعات المعلومات في بيئة حديثة
الجلسة العلمية  الثانية عشر : خدمات المعلومات في المؤسسات الصحية
الجلسة العلمية  الثالثة عشر : توصيف الوظائف و تطوير البرامج الأكاديمية لأخصائيي المعلومات في ظل بيئة تقنية حديثة
الجلسة العلمية الرابعة عشر : دور القياسات الببليوجرافية ( الوراقية)  في نظم استرجاع المعلومات
الجلسة العلمية الخامسة عشر : التوجهات الحديثة للإفادة من المعلومات في مؤسسات المعلومات العربية
الجلسة العلمية السادسة عشر : تأهيل أخصائيي المعلومات للتفاعل مع الجيل الجديد من نظم المعلومات
الجلسة العلمية  السابعة عشر : التطورات الحديثة في الأرشيف والأرشفة
الجلسة الختامية للمؤتمر
و قد توسط هذه الجلسات biblio1حفل رسمي لتوزيع جوائز و دروع الاتحاد حضره السادة :
_  السيد وزير الثقافة بنسالم حميش
_ المدير العام لمؤسسة الملك عبد العزيز آل سعود بالبيضاء وزير الأوقاف السيد أحمد التوفيق
_ المشرف العام على مؤسسة الملك عبدالعزيز آل سعود بالرياض السيد فيصل بن معمر
_ رئيس الاتحاد العربي للمكتبات و المعلومات (أعلم) الدكتور حسن السريحي
كما شهد الحفل حضور شخصيات ديبلوماسية و عامة من المملكتين المغربية و العربية السعودية.
وتصدر حفل توزيع الجوائز إلقاء كلمات منظمي المؤتمر و الراعين له ، تلاه الإعلان عن الفائزين بالجوائز، و في مقدمها كبرى جوائز الاتحاد و هي جائزة الشخصية العامة الداعمة للمكتبات و النشاط الثقافي التي حاز عليها جلالة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، تسلمها سفير المملكة بالمغرب، أما بقية الجوائز فتوزعت على النسق الآتي :
1.جائزة (اعلم) لأفضل رسالة علمية في المكتبات والمعلومات على المستوى الوطني (2009)
2.جائزة (اعلم) لأفضل مشروع في المكتبات والمعلومات على المستوى القومي العربي
3.جائزة (اعلم) لأفضل مشروع في المكتبات والمعلومات على المستوى الوطني
4.جائزة الرواد مقدمة من قبل شركة النظم العربية المتطورة
و تستمر أشغال المؤتمر يومه الجمعة 11 دجنبر لتختتم بجلسة ختامية يصدر في منتهاها بيان ختامي مشفوع بتوصيات المؤتمر، ليسدل الستار على المؤتمر العشرين للاتحاد العربي للمكتبات و المعلومات، الذي تميز في هذه الدورة عن سابقيه بمشاركة عشرين دولة عربية و شهد عددا غير مسبوق من المشاركات العلمية  .

كلمة السيد وزيرالثقافة  في المؤتمر العشرين


أيتها السيدات، أيها السادة
 
إنها مناسبة جديرة بإسعادنا جميعا لأنها سمحت لهذا الجمع من العرب الأشقاء الكرام أن يلتئم في هذا البلد الكريم ، و سوف تكون سعادتنا أكبر حين يؤتي دعمنا لجمعكم- أنتم أخصائيي المعلومات و خبراء المكتبات- الثمار المنتظرة.
أيها الحضور الكرام ؛
لم يعد خافيا أن لحظتنا الحضارية الراهنة هي لحظة للمعرفة بامتياز، فلا تقدم و لا تنمية و لا رفاه و لا تحضر بدونها، و المعرفة – و أنتم خير من يعلم ذلك – هي حصاد نهائي تمثل " المعلومة" بذرته الأولى، و لأنكم خبراء المعلومة، المهتمون بجمعها و توثيقها و تصنيفها و المهمومون بإتاحتها لجمهور المستفيدين فإنكم بهذا بمنزلة الرائد ، و الرائد كما يقال صدوق لا يكذب أهله.
إن وزارة الثقافة بدعمها لمؤتمركم في محطته العشرين؛ تكون بصدد إضافة حلقة جديدة في سلسلة جهودها المبذولة من أجل الارتقاء بمجال المعلومات و الوثائـــق والمكتبات و النظم المتصلة بها، و هي جهود تصب في مجموع ما ظلت تشهده بلادنا من تطوير و إضافات على مشهد قطاع التوثيق و المعلومات و المكتبات بدءا بتأسيس المركز الوطني للتوثيق في أوائل سنوات الاستقلال (1966) مرورا بتأسيس مدرسة علوم الإعلام سنة 1974 ، و قد جاء تأسيس الصرح الجديد للمكتبة الوطنية للمملكة المغربية سنة 2008 تتويجا لهذه المسيرة.
وبجانب جهود التأسيس التحتي تنطلق جهود أخرى تروم التأسيس الأكاديمي للمهن المرتبطة بقطاع المعلومات و المكتبات و هو ما  تشهده بعض الجامعات و الكليات و المعاهد العليا، و يشد من عضد هذه الجهود إطلاق مجموعة من مشاريع التحديث و العصرنة في عديد المكتبات العمومية و التراثية التي شرعت في اعتماد مقاربات جديدة للتدبير و تقديم الخدمة اعتماداً على ما يجد من نظم و ما يستحدث من أدوات لدمقرطة الولوج إلى مصادر المعلومات وتسهيله في وجه الجمهور العريض كما المتخصصين على حد سواء.
و في مرحلة تشهد فيها تكنولوجيا المعلومات طفرتها التي استحال معها العالم إلى قرية صغيرة – كما يقال - فإنكم أحفاد الفراهيدي و ابن النديم مدعوون إلى تحمل أعباء رسالتكم التي تغرسونها بمفردكم بينما يجني ثمارها المجتمع كله بمختلف فئاته المهنية و الاجتماعية و الثقافية ، و هذه خاصية نادرة تجعل أخصائي المعلومات والمكتبات خادما لآفاق يتجه نحوها الطبيب والمهندس والمحامي والطالب والتاجر والمتقاعد و سائر الأفراد دون تمييز عمري أو جنسي أو طبقي.
إن مؤتمركم هذا بما هوملتقى للأخصائيين في مجموع الوطن العربي لا شك يمثل فرصة لاستعراض التجارب وتبادل الخبرات لتعزيز جهود التوحيد العربي المطلوبة في المجال الذي يعتبر من أكثر المجالات المُعَوْلَمَة؛ من جهة ما يلزم من توحيد للمعايير و المواصفات و الرموز و القوالب المعتمدة، و هذا لعمري تحد من التحديات التي تواجه الأخصائيين العرب مهما اختلفت أقطارهم و مرجعياتهم، نأمل أن يذلل إتحادكم عقباتها ويكسب رهانها.
أيها الحضور الكرام
نرجو لمؤتمركم هذا وهو يجمع لفيفا مقرونا من ألمع الخبرات و الكفاءات المتخصصة في مجال المعلومات والمكتبات أن يحقق أهدافه و يضيف لبنة جديدة في محطته العشرين هاته.

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .

جلالة الملك يدشن دارا للثقافة بفكيك

maisonculturefiguigأشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس،يوم الثلاثاء 15 دجنبر 2009 بفكيك، على تدشين دار للثقافة تم تشييدها بغلاف مالي يناهز ثمانية ملايين درهم . وبعد إزاحة الستار عن اللوحة التذكارية وقطع الشريط الرمزي، قام جلالة الملك بجولة عبر مختلف مرافق هذه المؤسسة التي تضم بالخصوص، رواقا للمعارض وقاعة للمحاضرات والعروض (160 مقعدا) وقاعة متعددة الوسائط وقاعة للمطالعة وفضاء للطفل وورشة للفنون التشكيلية . وتعد هذه الدار، التي شيدت على مساحة إجمالية تبلغ 2300 مترا مربعا، ثمرة شراكة بين كل من وزارة الثقافة والجماعة الحضرية لفكيك والاتحاد الأوروبي ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالات وأقاليم المنطقة الشرقية وعمالة إقليم فكيك . ومن شأن دار الثقافة الجديدة، التي استغرقت أشغال إنجازها اثنى عشر شهرا، أن تساهم في تمكين ساكنة مدينة فكيك من الولوج إلى بنيات التنشيط الثقافي والفني بمختلف ألوانه، فضلا عن كونها ستشكل فضاء لصقل المواهب واكتشاف الطاقات الإبداعية . ويندرج إحداث دار الثقافة الجديدة في إطار مقاربة ترمي إلى الاسهام في محاربة الإقصاء والأمية داخل الأوساط المحرومة، وذلك بالتربية المستمرة عن قرب والتنشيط الثقافي وتنظيم أنشطة ترفيهية ملائمة . كما ستكون لهذه المؤسسة ، المشيدة في إطار برنامج يهدف إلى تقوية النسيج الثقافي بالمملكة وصيانة كيانه الاجتماعي من آثار التحولات التي يعرفها المجتمع، انعكاسات ايجابية تتمثل في تطوير المستوى الفكري والتربوي لمختلف الفئات الاجتماعية وذلك من خلال تحسين ولوجهم إلى الأنشطة الثقافية . وبهذه المناسبة، قدم السيد بنسالم حميش وزير الثقافة لجلالة الملك مؤلفا بعنوان "التراث العالمي لليونيسكو.. المواقع المغربية"، والسيد محمد امباركي المدير العام لوكالة الانعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالات وأقاليم المنطقة الشرقية مؤلفا بعنوان "فكيك، المدينة الواحة بالمغرب الشرقي"، والاستاذة الباحثة صالحة رحو كتابا تحت عنوان "الشعراء الفكيكيون ".

وزير الثقافة يستقبل وفدا عن المكتب المركزي لائتلاف الثقافة والفنون

iitilafاستقبل السيد بنسالم حميش وزير الثقافة يوم الأربعاء 23 دجمبر 2009 بمقر الوزارة  وفدا عن ائتلاف الثقافة و الفنون  برئاسة السيد محمد الدرهم يضم الرئيس المنتدب و رئيس نقابة مهنيي  المسرح السيد حسن النفالي و بعض أعضاء المكتب المركزي الممثلين لعدد من قطاعات الإبداع و الثقافة سواء كممثلين للنقابات المهنية أو الجمعيات المهنية كالفنون التشكيلية (عبد الحي الملاخ)  و المهن الموسيقية(أحمدالعلوي)  و الفوتوغرافيين (جعفرعقيل)  و غرفة المخرجين بالإذاعة و التلفزة (شكيب بنعمر) .و عبر السيد الوزير عن ارتياحه لهذااللقاء مبرزا تصميمه على العمل ضمن مقاربة تشاركية  للرقي بأوضاع الفن و الفنانين المغاربة واعتماده على التعاون مع كل الفاعلين لهذه الغاية,و عبر السيد الوزير أيضا عن أهمية التآلف بين المهنيين و التقائهم حول أهداف مشتركة بعيدا عن التشتت  الذي لاطائلة منه.كما أوضح أن الوزارة تفتح أبوابها للحوار  حول كل القضايا و الملفات  من خلال المديريات المركزية و الجهوية ،على أن يرقى الحوار إلى مستوى أعلى كلما اقتضت الضرورة ذلك. في كلمة  رئيس الائتلاف أشار السيد محمد الدرهم إلى أهداف هذا الإطار التنظيمي المتميز، قبل أن يستعرض المواضيع التي تشكل حاليا انشغالات  أعضائه عبر القطاعات المختلفة ؛و ذكر بالورشات المتعددة التي فتحها الائتلاف مع الوزارة بدءا من بطاقة الفنان و التغطية الصحية إلى  التعاضدية وقانون دعم الأغنية ، مؤكدا على ضرورة متابعة العمل في  هذه المواضيع. وطالب بشكل خاص  بدعم الكتاب الفني و الشروع في بلورة خطة وطنية تمكن من تأهيل المسرح المغربي، كما دعا للمرور إلى الخطوات التطبيقية  فيما يتعلق بقانون الأغنية المغربية. و تحدث أعضاء الوفد قطاعيا عن جملة المشاكل التي تعرفها قطاعاتهم و تكلموا في هذا الإطار عن ضرورة إحداث مرسوم يدعم الفنون التشكيلية ببلادنا و يفتح المجال لتنظيم معارض و طنية رفيعة الجودة و المستوى ، كما اقترحوا تنظيم مناظرة وطنية كبرى للفنون التشكيلية وإدراج يوم وطني يخصها . كما اقترح  الائتلاف  إدماج النحت و الفن الفوتوغرافي ضمن مكونات المتحف الوطني للفنون المعاصرة . وتبين من خلال هذا اللقاء تطابق وجهات النظر في كل المجالات و الرغبة المشتركة في بناء تعاون مثمر و دائم يخدم نموالثقافة و الإبداع في بلادنا.واتفق الطرفان على متابعة المواضيع المختلفة كل في إطاره الملائم  و ضمن الاختصاصات التي تدخل في نطاق وزارة الثقافة.

وزارة الثقافة المغربية @ 2009-2018