توقيع اتفاقية لحماية التراث الاركيولوجي وتوثيقه

PHOTO 2018 12 11 11 08 53في إطار عمل وزارة الثقافة والاتصال-قطاع الثقافة- من أجل حماية وتثمين التراث الاركيولوجي الوطني، وتماشيا مع المراجعة القانونية للنصوص الكفيلة بضمان صون هذا الموروث الغني والمتنوع، ونظرا لأهمية ومكانة التكوين العلمي والأكاديمي في هذا الورش الكبير، ترأس السيد محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، بحضور السيد سفير الجمهورية الفرنسية بالرباط، توقيع اتفاقية إطار في مجال الأركيولوجيا الوقائية بين المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث (الرباط) والمعهد الوطني- للبحوث الوقائية (باريس)، وهي الاتفاقية التي ستسمح للمعهد الوطني للتراث من الاستفادة من خبرات هذه المؤسسة الفرنسية في مجال علمي دقيق يتعلق بالحفريات الوقائية، وتكوين المتخصصين المغاربة وتمكينهم من التقنيات اللازمة للتدخل الوقائي لحماية التراث الاركيولوجي وتوثيقا له.