وزارة الثقافة والاتصال تعزي في وفاة الأستاذ عبد الله شقرون.

chekroune201711تلقت وزارة الثقافة والاتصال ببالغ الحزن وعميق الأسى، نبأ وفاة الأستاذ عبد الله شقرون الذي يعد رائدا من رواد المسرح المغربي وسخر حياته للعمل الإعلامي الأدبي والفني وأغنى الخزانة الوطنية ورصيد التوثيق بما يناهز خمسة وخمسين مؤلفا تناولت حقول الشعر والمسرح والإذاعة والتلفزيون وحقوق المؤلف وغيرها، فضلا عن التوثيق لسير وعلاقات المرحوم مع فاعلين في الثقافة والإعلام بالمغرب وخارجه من الأصدقاء والرفقاء. 

 

إلى جانب أعماله الأدبية، مارس الفقيد مهام وتقلد مسؤوليات بالإذاعة والتلفزيون، كما اشتغل في الإدارة والاستشارة والخبرة وتميزت مسيرته الأدبية والمهنية بسيولة في الصلات والعلاقات المثمرة مع شخصيات وهيئات وطنية ودولية.

يتعذر كتابة الفقيد في سطور، ولا يسع وزارة الثقافة والاتصال، أمام هذا القدر الأليم، إلا أن تتقدم إلى كل الأسرة الإعلامية والأدبية والفنية، وعلى الخصوص إلى رفيقته في الحياة الفنانة أمينة رشيد، وباقي أفراد أسرته الصغيرة، بأحر التعازي وأطيب المواساة، مع الدعاء للفقيد بالرحمة والرضوان ولذويه بالصبر وحسن العزاء.