وزارة الثقافة والاتصال تعزي في وفاة الإعلامي خالد مشبال

yuرزأت الأوساط الإعلامية والثقافية بوفاة الإعلامي خالد مشبال الذي خلف مسارا صحفيا لامعا عرف مرحلة التكوين والانطلاق من الديار المصرية ليصبح واحدا من قيدومي الصحافيين بالمغرب. كان الراحل صوتا إذاعيا بصم المشهد السمعي الوطني، وقَلَما حمل على عاتقه هموم القراءة وانشغالات تكوين مجتمع مغربي قارئ،

حيث ارتبط اسمه بشكل وثيق بإذاعة إفريقيا وبعدها إذاعة طنجة التي شغلت جزءا هاما من مسيرته المهنية وأشرف على إدارتها لما يزيد عن عقد من الزمن، فضلا عما أسداه من خدمات لقسم الإنتاج بالتلفزة المغربية. أشرف أيضا على إصدار صحيفة « الشمال » الجهوية، وأطلق مبادرة لتشجيع القراءة من خلال إصدار كتب الجيب "سلسلة شراع ". نال الفقيد قيد حياته جوائز وتقديرات لقاء مساره الإعلامي والثقافي المتميز، وتوج في قلوب المغاربة بنياشين التقدير والاعتبار نظير الألفة الإذاعية الطويلة وصلات القراءة والتبادل الثقافي والفكري التي اشتغل الفقيد على توطيدها طيلة حياته. بهذه المناسبة الأليمة، تتقدم وزارة الثقافة والاتصال بأحر التعازي وأطيب المواساة إلى أسرة الفقيد الصغيرة على وجه الخصوص، وإلى أسرة الإعلام والثقافة بشكل عام، ضارعة إلى الله أن يتغمد روحه بالرحمة والسلام، ويلهم ذويه الصبر وحسن العزاء.