الدورة الرابعة عشر للمهرجان الوطني للاغنية الحسانية

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، واحتفاء بالذكرى العشرين لعيد العرش المجيد، تنظم وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة – بتعاون مع المجلس الجهوي لجهة الداخلة –وادي الذهب، الدورة الرابعة عشر للمهرجان الوطني للاغنية الحسانية، في الفترة الممتدة من 25 الى 27 يوليوز 2019، بساحة الحسن الثاني بالداخلة.
وتهدف هذه التظاهرة السنوية المنظمة على امتداد ثلاثة أيام إلى الاهتمام بالثقافة الحسانية كموروث يحافظ على الهوية المغربية والتمسك بالتقاليد والعادات التي ترمز إلى وحدة الوطن، كما تساهم في تثمين المورث الثقافي والفني الحساني باعتباره ركيزة ورافعة أساسية لتحقيق نجاعة النموذج التنموي الجهوي للأقاليم الجنوبية للمغرب. كما تعد فرصة لتشجيع المبدعين الصحراويين في مجال الاغنية الحسانية والتعريف بها.
وتلامس دورة هذه السنة مختلف تجليات الاغنية الحسانية الحديثة من خلال استضافة أكثر من 20 فرقة موسيقية من الجهات الجنوبية للمملكة، وذلك في اطار التلاقح الثقافي بين روافد ومكونات الهوية الثقافية المغربية ، كما تنفتح دورة هذه السنة علىى ألوان موسيقية وطنية من خارج الفضاء الحساني، من خلال استضافة لونين موسيقيين من شمال ووسط المملكة .