تطوير سبل التعاون الثقافي المشترك محور مباحثات وزير الثقافة والاتصال والمدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم “الألكسو”

استقبل وزير الثقافة والاتصال، السيد محمد الأعرج، اليوم الأربعاء 03 يوليوز 2019، السيد محمد ولد أعمر، المدير العام الجديد للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو).
وفي كلمته بالمناسبة، أكد السيد الوزير أن العناية الموصولة لجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بالشأن الثقافي بمختلف أبعاده ومكوناته ورعايته لمشاريع الإبداع الفني، تعكس حرص المملكة على إبراز مخزونها الثقافي العريق والغني والمتنوع الذي راكمته طيلة عقود مضت.
وفي السياق ذاته، أبرز السيد الوزير أن اختيار مدينة وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018 ، وكذا التنويه الذي لاقته هذه الدورة من لدن الجامعة العربية، يعد تثمينا للمنجز المغربي في المجال الثقافي، كما يؤكد المكانة التي تحظى بها المملكة عالميا كقبلة للثقافة والمثقفين، ومدينة وجدة كحاضنة تاريخية للعديد من الرواد والمفكرين الذين أسهموا في تطوير الفعل الثقافي وتثمينه.
ومن جهته، أكد السيد المدير العام للألكسو على أهمية تطوير العمل الثنائي فيما يتعلق بالمجال الثقافي، والانفتاح والتعاون لصيانة وتثمين المكتسبات المشتركة وتجاوز الإكراهات التي تعيق تحقيق الأهداف المنشودة، كما تطرق إلى المحور المتعلق بمؤتمر القمة الثقافي المزمع عقده بحلول سنة 2020 ، والذي ستحدد مواضيعه ومحاوره لاحقا.
وختاما، اتفق الطرفان على ضرورة تعميق العلاقات الثنائية بين الوزارة والمنظمة، وفق رؤية وتصور يضمنان إرساء صناعة ثقافية حقيقة ومتينة، فضلا عن إيلاء أهمية خاصة إلى المشاريع الثقافية العربية المشتركة، خصوصا تلك التي تعنى بالتراث والإرث الحضاري العربي.