توسيع شبكة المسارح على مستوى جهات المملكة ضمن أولويات وزارة الثقافة والاتصال

تزامنا مع اليوم الوطني للمسرح، وفي إطار سياسة القرب التي تنهجها وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة – والتي تتوخى توسيع  شبكة المسارح وتعميم البنيات التحتية على مجموع التراب الوطني لتحقيق عدالة مجالية وإرساء نموذج تنموي فعال فيما يتعلق بالفعل الثقافي، تواصل الوزارة جهودها الرامية إلى إحداث عدد من القاعات المسرحية سواء داخل فضاءات المراكز الثقافية أو كمسارح مستقلة.

وفي هذا الصدد، تعمل الوزارة على تجهيز 14 قاعة للعرض المسرحي بكل من الحسيمة والزمامرة وتامسنا والسراغنة وشيشاوة والريصاني وتارودانت وإفران وتاونات وتطوان وطنجة ودبدو والخميسات وسيدي سليمان، قصد فتحها للعموم متم السنة الجارية .

هذا، ووضعت الوزارة، احتفالا باليوم الوطني للمسرح الذي يصادف 14 ماي من كل سنة، برنامجا وطنيا، بتعاون وتنسيق مع المديريات الجهوية والإقليمية وهيآت المجتمع المدني، تغطي فقراته مجمل المراكز الثقافية والمسارح وفضاءات العرض عبر مختلف جهات ومدن المملكة.

ويضم البرنامج فعاليات مسرحية مختلفة :

  • عروضا مسرحية للكبار والصغار،
  • توقيع إصدارات مسرحية،
  • تكريم شخصيات مسرحية وطنية،
  • ورشات تكوينية وتحسيسية،
  • لقاءات مع فنانين ومبدعين …