الارتقاء بالتعاون الثنائي في المجال الثقافي محور مباحثات وزير الثقافة والاتصال ومديرة مكتب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة -اليونسكو- بالرباط

استقبل السيد محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، يوم الجمعة 19 أبريل 2019، بمقر قطاع الثقافة، السيدة غولدا الخوري Golda EL- مديرة مكتب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة -اليونسكو- بالرباط، وذلك لمناقشة سبل توطيد الشراكة الثنائية بين وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة – والمنظمة في مجال التراث الثقافي.
و استحضر السيد الوزير، خلال هذا اللقاء، التوجيهات الملكية السامية التي تخص العناية بالموروث الثقافي و التراث الحضاري للمملكة، كما استعرض السيد الوزير أهم المكتسبات التي حققتها بلادنا في مجال التراث ، والتي تهم أساسا الترتيب والتصنيف و الجرد المتواصل للمباني التاريخية والمواقع الأثرية وعناصر التراث غير المادي في قائمة التراث الوطني والعالمي، وهو ما أسفر عن ترتيب وتصنيف عدد مهم من البنايات التاريخية والمواقع الأثرية تراثا وطنيا.
كما تم التطرق إلى الشق المتعلق بسبل إرساء الحماية المادية لعناصر التراث الثقافي الوطني، المرتبطة بترميم وتهيئة مجموعة من المواقع الأركيولوجية والبنايات التاريخية المتضررة، وذلك من أجل تيسير سبل وآليات الحفاظ على هذه البنايات ورد الاعتبار إليها التعريف بها.

و اتفق الطرفان على ضرورة تطوير الشراكة بين الوزارة و المنظمة فيما يخص التكوينات التي ستمكن الأطر وطلبة المعاهد ومراكز التكوين الوطنية من الاستفادة من برامج تكوينية من أجل تطوير قدراتهم، بما يتيح للمغرب التوفر على موارد بشرية مستدامة، تصون التراث الثقافي عامة والتراث الشفاهي بشكل خاص، من خلال الإطلاع على التدابير والإجراءات القانونية الوطنية والصكوك والاتفاقيات الدولية ذات الصلة.