المناظرة الأولى حــول التراث الثقافي غير المادي بإفريقيا

انطلاقا من الرؤية الملكية السامية المرتبطة بإستراتيجية التعاون جنوب – جنوب خصوصا فيما يتعلق بالشأن الثقافي، وتعزيزا لجهودها الرامية إلى وضع الثقافة في صدارة التنمية المستدامة، وضمنها التراث الثقافي غير المادي باعتباره تراثا تمثيليا وجامعا، تنظم وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة – المناظرة الأولى حــول التراث الثقافي غير المادي بإفريقيا، تحت عنوان :” التشاكل والاختلاف في الثقافات الشعبية الإفريقية “، وذلك يومي 18 و 19 أبريل 2019، بفندق فرح – الدار البيضاء، ابتداء من الساعة الواحدة زوالا.

وتكتسي هذه المناظرة الإفريقية الأولى أهمية كبرى، كونها تؤسس لتعاون هادف ومثمر وبناء على مستوى تثمين وحماية التراث الثقافي غير المادي بالقارة الإفريقية، انطلاقا من الخصوصيات المحلية لكل بلد على حدة، وذلك تحقيقا لتجمعات إقليمية مندمجة ومتكاملة.
كما تصبو الوزارة، من خلال هذه المناظرة، إلى البحث عن منطلقات أساسية لمقاربة تشاركية من أجل الاستلهام الثقافي لجذورنا الإفريقية، اعتمادا على رؤية إستراتيجية بعيدة المدى وذات عمق متواصل، تروم تحقيق شراكات تضامنية حقيقية، تساهم بجدية ومسؤولية في تنمية العنصر البشري والطبيعي بإفريقيا .